الكاتب الاسرائيلي "ميرون ربابورت" : الكونفدرالية بين الدولتين الفلسطينية واليهودية هي الحل الأكثر واقعية وامكانية للتطبيق.

0 17

كتب المعتز بالله خليل 
يدور النقاش  الان في   فلسطين واسرائيل والاردن تحت مسمي “الكونفدرالية الثلاثية”
كانت اخر التصريحات الخاصة بها التي نقلها “المركز الفلسطيني للاعلام” أتت علي لسان الكاتب الاسرائيلي في صحيفة يديعوت أحرونوت “ميرون ربابورت” : ان فكره الكونفدرالية القائمة علي التعاون الاقتصادي بين الدولتين الفلسطينية واليهودية هي الحل الأكثر واقعية وامكانية للتطبيق.
,اضاف في مقال له ترجمته “عربي21” ان “يوسي بيلين احد رموز عملية اوسلو عرض علي الزعيم الفلسطيني فيصل الحسيني اواخر ثمانينيات القرن الماضي فكره الكونفدرالية الاردنية الفلسطينية سبيلا لمنع قيام دولة فلسطينية، لكن الحسيني حينها أجابة بصوره مفاجئة :انا اريد كونفدريالية، ولكن معكم انتم الاسرائيلين”.
واوضح ربابورت وهو احد رئساء حركة “الارض للجميع” انه بعد مرور ثلاثين عاما علي هذا العرض الاسرائيلي فانه قدم للفلسطينين عرضا مشابها يقوم علي كونفدرالية مع الاردن انطلاقا من تلك الدوافع، واولها منع اقامة دولة فلسطينية فيما رد ابو مازن علي هذا العرض باجابة مشابهه: كونفدرالية نعم، ولكن بشرط أن تشمل اسرائيل”.
وأشار إلى أنه “من الأهمية بمكان توضيح بعض المفاهيم الغامضة، فالفدرالية هي النموذج الذي تحياه الولايات المتحدة من خلال اتحاد عدد من الولايات ذات السيادة المستقلة تتحد جميعها تحت ولاية حكم إداري سلطوي ذي قيمة كبيرة، أما الكونفدرالية فهي اتحاد دولتين بسيادتين متعارف عليهما، متفق بينهما لإدارة مشتركة، والاتحاد الأوروبي هو النموذج الأقرب لذلك”.

%d مدونون معجبون بهذه: