يسرى السيد يكتب : سد النهضة سينفجر في اوروبا !!

0 192

لحظة تمرد :

سد النهضة سينفجر في اوروبا !!

بقلم يسرى السيد

تعالوا نتكلم بلغتهم ونناقش اثر افعالهم ونحذرهم منها …هم لا يعرفون الا لغة القوة ولغة المصالح  ، ولننحى المبادئ جانبا لأننا في عالم لا يعترف بها الا لتغليف اغراضه بها كورق السوليفان

والا ما تركوا العالم العربى يحترق والشرق الأوسط على برميل بارود .. ثم يتكلموا عن المساعدات الإنسانية للقتلى والمشردين ويعتبروها قمة الإنجاز والتعاون الدبلوماسي..

 ما تفعله إسرائيل ضد ايران والعراق وسوريا والفلسطينيين دفاع عن النفس حتى لو ضربت العمق الايران والعراقى  والسورى وما يفعله الفلسطينيون لمحتل وطنهم “إرهابا ” .

ماتفعله روسيا يتم قبوله  ولو على مضض كما يظهرون لو التقت المصالح والامر كذلك مع التنين الصينى

يعنى سياسة الكيل بمكيالين هي الأساس ، والبلطجى الذى يحمل “الفيتو ” يفعل هو واذياله ما يريدون

القانون الدولى يستخدم ضد الضعفاء وسوط في يد البلطجية على ظهورنا

  • نعم  لم نذهب الى مجلس الامن كجهة علمية كى تناقش خطورة سد النهضة ، ولكن للمطالبة بخطوة استبقائية بحفظ السلم والامن الدوليين بمنع من يعرضهما للخطر من تنفيذ مخططه  قبل ان تشتعل المنطقة ،اليست  هذه مبادئ الأمم المتحده ومجلس الامن .. اليست الوقاية خير من العلاج !!

ومع ذلك  هل الاتحاد الافريقى هو الجهة  الإقليمية والفنية التى يطالبوننا بالذهاب اليها و وكأنه “بيت الطاعة ” هو المناسب في وقت ضيق وكاننا لم  نذهب اليه و نضيع في ردهاته اكثر من عام .

أعضاء مجلس الامن جميعا وبلا استثناء يدركون ان قرارهم  خطوة لاستكمال  حلقات مسلسل إضاعة الوقت  وواثقين تماما من التمرد الاثيوبى الذى فر من الكاوبوى الامريكى لانه محمى من قوى أخرى ظاهرة او غير ظاهرة  .

نعم دور المنظمات الإقليمية  التي أسست من اجله هو حل النزاعات الإقليمية بما لديها من خبرات إنسانية وسياسية  مفترضة وقد لا تتوفر في دول بعيدة عن محيط المنظمة الإقليمية ، لكن ماذا يحدث لو فشلت المنظمة الإقليمية وهى هنا الاتحاد الافريقى والذى يتخذ من اثيوبيا مقرا له (!!) في المهمة على مدى عام وشهور ،  وماذا يفعل و ليس لديه أليه لفرض قراره بالقوة مثل مجلس الامن والا مم المتحدة الا باللجوء اليهما

المفترض ان  يكون الملاذ هو  مجلس الامن والامم المتحده  في اللحظات الحاسمة ، اذا كنا نريد ان “ننجز “بلغة أولادنا الآن .الا اذا كان الهدف غير ذلك .

 نعم كنت اتفهم لو طلب مجلس الامن إحالة الامر فورا الى لجنة خبراء دولية  محايدة على اعلى مستوى لدراسة الجوانب الفنية والقانونية في اسرع وقت مثلما يحيل هو او الأمم المتحدة  اى نزاع قانونى الى محكمة العدل الدوليه لان المجلس ليس جهة قانونية  .

والدراسات بالمناسبة جاهزة بالتكنولوجيا الحديثة والفضائية والدراسات الجيولوجية والبيئية لتقديم تقرير عاجل الى الاتحاد الافريقى و مجلس الامن في نفس اللحظة … لماذا “؟!

لان اثيوبيا رفضت اكثر من مرة ولا تزال مثل هذه التقاريرالعلمية والفنية من مكاتب استشارية عالمية اختارتها مع مصر والسودان ضمن سيناريوهات المراوغة واضاعة الوقت  التي تعدها لها قوى إقليمية وتخطط لها   حتى يتم بناء السد  ويصبح  امرا واقعا ، والاتحاد الافريقى لايملك هذه الخبرات وحتى الأموال لدفعها لهذه المكاتب الاستشارية لانه ببساطة يعتمد على نحو 70 % من ميزانيته على دعم الاتحاد الاوروبى !!

ذهبنا الى مجلس الامن لإنقاذ شعب مصر والسودان من المخطط الاثيوبى بالقضاء علينا ، اما بالموت عطشا،  أوالموت غرقا اذا انهار السد وتدفقت74 مليار متر مكعب من المياه من ارتفاع   يبلغ 640 مترا لسطح الارض بالإضافة لارتفاع جسم السد لنحو 145 مترا … تخيلوا لو انهار السد ( بفعل الجيولوجيا او قوة تريد تدمير مصر)  واندفع 74 مليار مترمياه من ارتفاع يقترب من 800 متر  .. فكيف ستكون النتيجة اليست هذه اكبر  قنبلة نووية مائية  تستطيع تدمير اكبر بلدين  وحضارتين في افريقيا بجهل او بسوء نيه !!

  • نحن لم نذهب الى مجلس الامن لدراسة السد وخطورته واثره في جلسة ، ولم نذهب لنقف ضد حق اثيوبييا في التنمية وكأن التقدم و هو حقهم  ونحن معه  مرهون بسد النهضة  فقط وليس مرتبطا باقتصاد وبتقدم علمى واستقرار داخلى وليس حروب أهلية وشلالات دماء راح ضحيتها ومازال الملايين .
  • نحن ذهبنا فقط لنحذر من سياسات اثيوبية تجر المنطقة لصراعات وحروب مياه وعطش وجوع وموت وتشرد اكثر من 150 مليون نسممه في مصر والسودان ولن يجدوا مفرا الا اوربا القريبة وما حولنا،  وهذا لب الموضوع .. يخص مبادئ الأمم المتحده  في حفظ السلم والامن الدوليين .

والسؤال الذى علينا طرحه على الاوروبيين هل تحتملون  هذه الاعداد  المليونية بعد عجزكم  استيعاب مئات الألوف ،  وبدلا ان تكون مصر الآن حائط صد ومنع لعشرات الالاف من الهجرات غير الشرعية وتنفق مئات الملايين من اجل ذلك ،  ستكون هي والسودان مصدرا لهجرة عشرات الملايين فهل تستوعب اوربا هذا الخطر ؟!

  • نحن ذهبنا لمجلسس الامن لنطالب دوله الكبار بالتحرك الاستباقى قبل وقوع الكارثه التي ستكون كالنيران تلتهم ما تبقى من المنطقة من حروب الإرهاب التي اشعلها الغرب  بعد ان خطط لها …هل الأفضل ان يتحرك مجلس الامن الان ويمنع  ويوقف تصرفات اثيوبيا   الاحادىة لحين التوصل لحلول علمية واتفاقيات عادلة تضمن بقاء الجميع على قيد الحياة ام يعطيها فرصه لقتل الملايين اما عطشا او حربا ؟!

واذا كان الهدف هو التنمية فهل هناك تنمية بلا دراسات علمية خاصة اذا كانت مرتبظه بدول الجوار ، او ان الهدف قتل مصر او على الأقل بيع الماء لها وهو الهدف الحقيقى من بناء السد لان توليد الكهرباء يمكن ان يتم عن طريق عشرات السدود الصغيرة مستغلين ارتفاعات الهضبة الاثيوبية عن سطح البحر بشكل كبير وهل 70 مليار متر حصة مصر والسودان تشكل رقما مهما وهى لديها نحو 1000 مليار متر تهدرها سنويا ؟

  سألت منذ فترة عن حقيقة هواجسى الجيولوجية باعتبارى جيولوجى قديم  ندهتنى نداهة الصحافة الى عالمها الذى اعشقه بعيدا عن علوم الجيولوجيا التي حصلت على بكالريوسها من كلية العلوم جامعة عين شمس منذ اكثر من 35 عاما

جددت معلوماتى مع علماءالجيولوجيا  غن البنية الجيولوجية والتركيب الصخرى للأرض التي بنى عليها سد النهضة  والمنطقة المحيظه بها  التى ستتحول الى بحيرة ضخمة تتسع لااكثر من 74 مليار متر مكعب  واثر هذا الثقل الضخم لحجم المياه على أرضية نشطه زلزاليا ومليئة بالفوالق والصدوع حتى تصل الى فالق البحر الأحمر الاضخم الذى بسببه يتأثرالبحر الأحمر بمعدلات متزايدة

للأسف تنبئ الدراسات بكل قوة بكارثه تهدد بانهيار السد اما بفعل الزلازل او الفوالق  نتيجة لوزن وثقل  وحجم 47 مليار متر مكعب من المياه على ارصية غير مستقرة

وتبدأ الأسئلة تتدفق :ماذا فعلت اثيوبيا لعلاج هذه المشاكل الجيولوجية و  هل المواد الاسمنتية تسطتيع معالجة الاثار السلبية للتركيبات الجيولوجية في المنطقة .. ؟!

  • ثالثا : ماذا سنفعل لو قررت اثيوبيا غلق محابس المياه وهى الان تلمح وتصرح بان اتفاقيات توزيع المياه القديمة لا تخصها ولا تعترف بها ؟!
  • رابعا : ماذا ستفعل اثيوبيا لو قررت احدى الدول المعادية لمصر ضرب مصر عن طريق ضرب سد النهضه مما ينتج عنه ضياع مصر والسودان معا ؟!
  • خامسا : اذا كانت بعض الدول الكبرى تسعى لاستكمال تنفيذ مخططها  بتدمير درة التاج في المنطقة وهى مصر فعلى من يساعد اثيوبيا من دول المنطقة ان يدرك ان سقوط مصر يعنى ضياعه للابد ، ولو نهضت مصر من اثر الضربه فلن ينجو لانهم سيكونون في ذمة التاريخ !!
  • سادسا : اذا كانت بعض القوى الدولية الكبرى مثل روسيا والصين وفرنسا وامريكا (على استحياء ) ترى ان مصالحها مع اثيوبيا علينا مراجعة خطط التعاون والمصالح
  • سابعا: اذا كانت إسرائيل تقف وراء اثيوبيا من اجل مصالح واهداف معينة فعليها ان تدرك انها تخرق معاهدة السلام بتعريض مصر للخطر بل والمساهمة فيه ولا تنس اننا كنا السبب في إطفاء النار بينها وبين حماس في غزه مؤخرا!!
  • ثامنا : اعرف ان موازين القوى لا تجعلنا نناطح القوى الكبرى التي تتذثر بها اثيوبيا لكن لن نعدم وسيلة وقد نجحت الدبلوماسية المصرية في فرض إرادة الشعب المصرى في ثورة 30 يونيو رغم ان الدعاية المضادة المغرضة نجحت لفترة ما .
  • تاسعا  :نعم  العالم الان لا يعرف الا لغة المصالح والقوة والبلطجة .. لكن معنا الحق والوعد الالهى بحفظ مصر وقوة الشعب المصرى التي لا يعرف سرها احد !!
%d مدونون معجبون بهذه: