السفير نعمان جلال : مبادرة البحرين باعتبار5 ابريل يوما عالميا للضمير تعبرعن تاريخ عريق للملكة وللامة العربية والإسلامية

0 42

 تنشط العقل الباطن والضمير البشري للتوقف عن النزاعات الدولية

 تنشط العقل الباطن والضمير البشري للتوقف عن النزاعات الدولية

 اكد السفير نعمان جلال مساعد وزير الخارجية المصريالاسبق للتخطيط السياسي ان مبادرة الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء البحرين باعتبار يوم 5 أبريل من كل عام يوما دوليا للضمير، مبادرة جديدة ومهمة  وتحمل رؤية مملكة البحرين وقيادتها الرشيدة.

الشعب الفلسطيني يعاني من ظلم بعض أطراف المجتمع الدولي باستخدام حق الفيتو لتعطيل أي مشروع قرار لتأكيد حقوق الشعب الفلسطيني القدس الشريف التي أنشأها العرب في عهد الدولة الكنعانية قبل وجود دولة إسرائيل القديمة والحالية.

 واعتبر السفير جلال ان المبادرة تهدف الى تنشيط العقل الباطن والضمير البشري للتوقف عن النزاعات الدولية التي تؤدي لاضطراب وقلاقل في المجتمع الدولي، هذا من ناحية.

أضاف انها تهدف أيضا الى  محاولة تنشيط المجتمع الدولي بمختلف توجهاته السياسية والأيديولوجية للعمل على حل النزاعات الدولية بالطرق السلمية وفقا للمادة 33 من ميثاق الأمم المتحدة، وأيضا المضمون الفعلي لديباجة ميثاق المنظمة الدولية لتجنب إشعال حروب عالمية كما حدث في الحربين العالميتين الأولى والثانية خلال القرن العشرين، واحترام حق الشعوب في تقرير مصيرها وخصوصا الشعب الفلسطيني الشقيق الذي يعاني من ظلم بعض أطراف المجتمع الدولي الذين يستخدمون حق الفيتو لتعطيل أي مشروع قرار لتأكيد حقوق الشعب الفلسطيني ومدينة القدس الشريف التي أنشأها العرب في عهد الدولة الكنعانية قبل وجود دولة إسرائيل القديمة والحالية.

سفير مصر الأسبق لدى الصين لـ بوابة الأهرام : انضمام مصر لـ بريكس ...

 اكد جلال ان المبادرة تهدف أيضا الى النظر إلى المستقبل كتعبير عن رؤية استشرافية تبادر بها مملكة البحرين لبناء عالم جديد في القرن الحادي والعشرين يسوده الأمن والسلام والتنمية والتعاونبين الدول وحقوقها وحقوق شعوبها بصورة عملية وليس بالإدعاء والشعارات كما تفعل بعض الدول الكبرى.

 وقال ان البحرين هي مملكة عريقة منذ التاريخ القديم وقد تعرض لها هيرودوت في كتابه العالم الإغريقي كما تناول الدول العربية العريقة في حضارتها، وفي مقدمتها مصر والبحرين وغيرها من الحضارات العربية العريقة.

وقال ان المبادرة لقيت ترحيبا عالميا وصدر بتأييدها  وإقرارها بالقرار رقم 329/73 الذي صدر في 31 يوليو 2019 باعتبار الخامس من شهر أبريل من كل عام يوما دوليا للضمير، وذلك بعد أن أطلقت مملكة البحرين مبادرتها هذه في فيينا في أبريل 2019 سعيا للسلام والأمن الدوليين.

ملك البحرين يدعو للتسامح الديني والتعايش السلمي - عالم واحد ...

وقال ان النظرة التأملية التحليلية للقرار والمبادرة تؤكد أن مملكة البحرين عبرت خير تعبير عن الضمير العربي والإسلامي وهو ضمير يعيش في مرحلة من الإيناع في القرن الحالي، وفي الوقت نفسه يعاني من عجز المجتمع الدولي وخصوصا القوى العظمى عن القيام بدورها المطلوب من أجل حقوق الإنسان ومصالح الشعوب المشروعة وليس الإفتئات على مصير الشعوب خصوصا الشعب الفلسطيني الذي يعاني منذ أوائل القرن العشرين لصدور وعد بلفور المشئوم واستمرار العنف ضد الفلسطينيين واستيلاء جماعات مارقة على أرض فلسطين.

 أضاف وقتا ما أشيد بصفتي مصري عربي مسلم بما تضمنه التاريخ العربي والإسلامي وتاريخ مصر الفرعونية بحضارتها العريقة، وأناشد جميع الشعوب وخصوصا الدول العظمى أن يستيقظ ضميرها وتتوقف عن الإفتئات على حقوق الشعوب الأخرى وخصوصا الشعوب العربية.

%d مدونون معجبون بهذه: