على القماش يكتب ل مصر المحروسه . نت : د. جلاء ادريس يا وزارة الثقافة

0 7

ربما تكون مصر من اكثر الدول التى لا تستفيد من الابحاث والرسائل العلمية للنابغين وتكتفى بوضعها فى الادراج !.. فالآفكار المهمة تسكن فى الكتب او دار الفلاسفة غير انها لا تصبح ذات اهمية الا ان تصل للجماهير ، وهذا الاتصال هو ما يغير فى الحياة الانسانية ويؤثر فيها.
الاسبوع الماضى رحل عن دنيانا الدكتور جلاء ادريس ورسالة الدكتوراه الحاصل عليها عن اليهود ، وله مؤلفات عديدة عن عادات اليهود وافكارهم والاعلام اليهودى وغيرها وغيرها وهى اقرب لموسوعة الدكتور عبد الوهاب المسيرى وكلها ضرورية ولو من باب ” أعرف عدوك “
ونفس الامر فى رسالة الدكتورة امال عبد الرحمن ربيع –زوجة الدكتور جلاء- رحمهما الله .. واذكر اننى حضرت مناقشة رسالتها وكان موضوعها عن” الاسرائيليات والاحاديث المدسوسة ” .. وهو موضوع هام جدا خاصة الان ومع الحديث عن تجديد الخطاب الدينى .. اذ ان الاسرائيليات ترجع لعدد من اليهود تظاهروا رياءّ بدخول الاسلام ، ولانهم يضمرون الحقد والكراهيةللاسلام والنبى الكريم ” صلى الله عليه وسلم “، دسوا بعض الاحاديث الكاذبة وزعموا انها احاديث نبوية شريفة ، وبكل اسف يتم تداولها حتى اليوم على انها حقيقة ! ، ومن العجيب ان بعضها يظهر فيها انحيازهم لديانتهم الحقيقية بشكل واضح ومنها اعلاء مكانة نبى الله موسى الى درجة انه كان وسيط بين النبى صلى الله عليه وسلم وبين ربه !! .. وبالطبع المسلم يؤمن بكل الانبياء ويوقرهم ، ولكن دس الاكاذيب شىء اخر
فلماذا لا يتم نشر مثل هذه الرسائل فى كتب على نطاق واسع ولو من خلال مطبوعات وزارة الثقافة المشغولة بالنفخ والرقص !!

%d مدونون معجبون بهذه: