الكاتب الكبير محمد العزبى يكتب ل مصر المحروسة . نت: حكايتى مع عيون بهية (1) .. عندما قال عبد الناصر : أمام الصحفي اختياران: إما أن يلتزم بخط الدولة أو يقعد في بيته”.

0 104

بدأت مع جريدة “المصرى اليوم”  قبل أن يصدر عددها الأول فى  السابع من يونيو قبل ١٤سنة ..كان “مجدى مهنا” يعد لإصدار أول صحيفة مصرية مستقلة منذ تأميم الرئيس “جمال عبدالناصر”الصحف عام١٩٦٠  واحتكار الصحف القومية التى عملت بها طوال      حياتى المهنية

        وقال بوضوح:

“نحن نبني المجتمع الاشتراكي., أمام الصحفي اختياران:  إما أن يلتزم بخط الدولة أو يقعد في بيته”.

جلسة تستحق التوقف  عندها :

  •         ———————-

** روى الصحفى  والكاتب الروائي 

“فتحى  غانم” صاحب “زينب والعرش” و”الرجل الذى فقد ظله” لمؤرخ الصحافة

 الحديثة – روز اليوسف خصوصا – “رشاد كامل” :

     “دخلت القاعة – في مقرمجلس الوزراء بحي مصرالجديدة يوم ٢٤ مايو١٩٦٠-لأجد كبار الصحفيين مثل علي ومصطفي أمين وفكري أباظة وإحسان عبد القدوس

وأنيس منصور بجانب سيدأبوالنجا ( خبير إدارةالصحف ) وكأنهم يجلسون في سرادق عزاء ولكنهم لايعرفون ما الأسباب التي أدت إلي وفاة الفقيد .. كان الفقيد بالقطع حرية الصحافة التى جري تأميمها في ذلك الاجتماع  .

 حاول سيد أبوالنجا أن

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو محمد-العزبى-يكتب-عندما-قال-عبد-الناصر.png

يتحدث عن قواعد إدارة الصحف فلم يٌسمح له بالكلام وحاول إحسان عبد القدوس أن يتحدث عن فن الصحافة وخشيته أن يحوّل القانون الجديد الصحف إلي نشرات غير مقروءه فغضب عبدالناصر قائلا :  وهل فن الصحافة يعني الدعارة ؟ ..واتجه ناحيتي مضيفا :  إن صباح الخير تنشر رسوما كاريكاتورية  ( للرسام حجازي ) يظهر فيها الزوج مخدوعا والزوجة تخبئ عشيقها تحت السرير    ..وكنت أنا في ذلك الوقت رئيس تحرير صباح الخير  .

           وواصل عبد الناصر حديثه محتدا بلهجة لا تخلو من الوعيد قائلا :  إن مصرليست النساء المطلقات في نادي الجزيرة  ؛ مصر هي”كفر البطيخ”

هرولت كل الصحف المصرية لزيارة القرية الصغيرة القريبة من دمياط التى ذكرها-عشوائيا – جمال عبد الناصرفأصبحت صورا وتحقيقات ومقالات مقررة على كل القراء   ..       وأسرع  الكاتب المسرحى”سعد الدين وهبة” بتأليف “كفر البطيخ” التى عٌرضت فورا على مسارح الدولة

%d مدونون معجبون بهذه: