الشاعر اسامة بدر يكتب: من الضروري ان تكون وحيدا

0 38

_________________

أعلق تعويذة على الباب

كي أمنع الغرباء الذين حذرتني أمي منهم

أقول لهم : لن تدخلوا وأمي غائبة

وأبي لم يعد من القبر بعد

المدينة مليئة بغرباء لا يحترمون التمائم

كل مساء

أراقب جارتي حين تخبئ أحزانها

في نباتها على النافذة

بت أعرفها جيدا

أخاف أن تنبت الأحزان فترش بذورها

على نبتة الصبار التي أربيها كشاهد حجري

الغرباء يدقون على بابي

لن يدخلوا يا أمي

فوحدتي لا تفارقني

وجارتي التي رمتها الريح في ذاك المساء

وهي تدس حزنها الأخير

ما زال صوتها يقلقني

أراقب نباتها في حذر

ورغم ذلك

الصبارة لونها تغير .. وشوكها صار أكثر حدة

الباب لن تنفعه التعويذة طويلا

حين ألحق بجارتي

أعرف منها

كيف تخلصت من الغرباء .. والوحدة

هكذا بضربة واحدة!

*********

ومضات

    

ليس بقريتي طائر سنونو واحد

سوى ذلك الذي تطلقه “فيروز”

**

أطعن شجرة الجميز العتيقة

لأصنع طوفانا من الظل

**

كرجلين صالحين :

كان يؤذنُ ،

وأنا أشد الفجر من قدميه

**

الحرب قاسية فعلا

حتى القتلى الذين انتهت مأموريتهم

جندوهم من جديد

**

الجنود الذين ذهبوا للحرب

عادوا

بلا وطن*

حين كنت أستعد للنوم
أمسكتُ حلما فوق مخدتي
غالبا
سبقني للنعاس

**

سَألَتَهُ عَنِ الطَّرِيقِ
قَال: اِتَّبِعْ ظِلَّكَ
ثَمَّ أَلْقَانِي فِي الْعتمةِ
بلا ظل .

%d مدونون معجبون بهذه: