حوار: أيمن عدلي
أكد عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين ورئيس مجلس إدارة الاهرام أن الصحافة المصرية تعاني أزمات كثيرة منذ ثورة ٢٥ يناير ٢٠١١ بعد الفوضى التى اصابت مؤسسات الدولة.
وأضاف سلامة في حوّارة مع “أخبار مصر” أن جريدة الاهرام مازالت تحتل المركز الاول محلياً وعربياً في نسب التوزيع اليومي وبالارقام اليومية مؤكداً أن التحدي الحقيقي هو عودة جريدة الاهرام إلى مكانتها الطبيعية كأهم مطبوعة على مستوى الوطن العربي.
وأشار نقيب الصحفيين أن الحكومة لا تهتم بوضع الصحافة كما ينبغي في فترة تتعرض لخسائر فادحة تتطلب دعماً حكومياً افضل مما تقدمه للصحف القومية الآن في الوقت الذي نبحث فيه عن المبدعين وشباب الصحفيين الموهوبين ولكننا نقاوم من أجل الرقي بمستوى الصحافة والصحفيين في مصر.
لمشاهدة الحوار كاملاً..